15 محاضرة ورشة عمل في معرض الصقور والصيد السعودي

الرياض 22 ربيع الأول 1440 هـ الموافق 30 نوفمبر 2018 م واس

اعتمد نادي الصقور السعودي 15 محاضرة وورشة عمل في معرض الصقور والصيد السعودي، الذي ينطلق خلال الفترة من 4 إلى 8 ديسمبر المقبل في العاصمة الرياض.
ويأتي برنامج المعرض الذي تشارك فيه 250 جهة من 20 دولة، حافلاً بالعديد من الدورات الطبية المتخصصة، على غرار دورة في الإسعافات الأولية لحوادث وإصابات الصقور في المقناص، ودورة تسلّط الضوء على أهم أمراض الصقور الموجودة في المملكة وطرق الوقاية منها، وأخرى تهتم بالتشريح الوظيفي للجهاز التنفسي في الصقور، مركزةً على أمراض الجهاز التنفسي بالصقور وعلاجاتها، فيما تعنى إحدى هذه الدورات بالتسمم في الحياة البرية (علاجه وطرق الوقاية منه)، ودورة لأمراض الهجن التناسلية ونقل الأجنة، ودورة تتناول إدارة قطعان الصيد وصحتها في المحميات، بجانب دورة تستعرض الطرق والأفكار المعنية بحماية وإدارة صيد الحبارى، ودورة أخرى تبحث في الطرق العلمية لرفع كفاءة الهجن في السباق، وتعطي المتدرب صورة واضحة لأضرار الممارسات العشوائية لملاك الهجن، ومثلها جملة من الدورات التي يقدمها أطباء من داخل المملكة وخارجها.

ويأتي تنظيم معرض الصقور في إطار حرص القيادة الرشيدة وسعيها للحفاظ على الموروث الثقافي والحضاري للمملكة، والتعريف بالتراث والهوية الوطنية للمملكة، ونقلها بأسلوب علمي وتقني للأجيال القادمة، إلى جانب إبراز هواية الصيد والتعريف بها، ودفع الحراك الثقافي والترفيهي وتنويعه لدى المجتمع، فضلاً عن إيجاد منصة تواصل بين الهواة والمحترفين لتطوير هواية صيد الصقور.
وتتضمن أجندة المعرض فعاليات عديدة متنوعة، تستهدف الزوار من العائلات والمهتمين والمتخصصين، مثل فعالية (سؤال وجواب) مع الصقارين، وفعالية استراتيجيات الصيد بالصقور وعلاقتها بانحصار أعداد الطيور، وقعالية تأخذ الزائرين لتعرفهم على الصقارة في أمريكا من مرحلة الإنتاج وصولاً إلى مرحلة الصيد، في حين ستتناول ورشة العمل المنفذة ضمن الفعاليات تقييماً لتجارة الصقور واستخدامها في دول مجلس التعاون الخليجي وفقاً للوائح اتفاقية الإتجار الدولي في أنواع الحيوانات والنباتات البرية المهددة بالانقراض (سايتس).